سيشهد هذا العام انتخابات مجلس النواب العراقى فى شهر نيسان المقبل على ان يكون النتائج النهائية فى الشهر الخامس ايار. المنافسة الشرسة بين الكتل السياسية العراقية المتواجدة حاليا فى الساحة السياسية العراقية منافسة قد تسيطر عليها الطابع القومى والطائفى دون النظر الى مستقبل الوطن, فكل الكتل السياسية عندها طابع حزبى طائفى قومى دون الاهتمام لمستقبل العراق وهذا بكل تأكيد سيخلق المشاكل فى المستقبل.  ولاشك بأن هذه الانتخابات سيكون اكثر جدلا وتكتلا خاصة سيكون هذه انتخابات هى الثالثة  بعد الغزو الامريكى عام 2003 و الاول من نوعه بعد انسحاب الجيش... المزيد